الخميس، نوفمبر 24، 2011

الثورة ليست مزين للثعالب أو ملمع للدجاج



الثورة ليست مزين للثعالب أو ملمع للدجاج !؟ .

... (( صناعة الخبر لدينا ملوثة لبيئة الاستماع "

وعجينة الصوت والصورة بين استحقاق > الخباز < واستخفاف > اللباز < ...)) .

الإعلام الليبي بوجهيه ووجوهه المجلسي منها والمخصخص في كبد الفضاء على مدار المرارة !؟ ولا حضور له بقلب ومتن الحدث .... خطاب البث ولغة الصور الهيروغليفية من موبيلات الثوار اللامشفرة لا تعي ولا تحدد أي رسائل تريد وما هي استقراءات وقراءات المعنونين والمعنيين بوصولها .... فقدان الحساسية للمعنى وظله وما يصلح بثه وما ينبغي تركه كأرشيف للثورة وصحف الاتهام وقضاة التحقيق وحتى ما ينبغي حذفه من ذاكرة الكاميرات وعيون الملتقطين لأنه مشين للذات وارتدادات عرضه لن تنتهي الا بزلزلة راسخ وتهشيم رصين بل ووصم للمصدر بهشاشة الشاشة وضمور الأبعاد ........

تسجيلات فيديوهات وصور الطاغية وأحمد ابراهيم ومعتصمه وأخيرا سيفه تكبد الثورة والثوار الكثير من الذخائر المرتدة وتطلو لمعانهم الباهر بصباغ التبهت وتجردنا مجانا وبتلقائية ساذجة من أرصدة الصدقية والطهرانية والاحتفاء المسجلة بشاشات وأعين الشعوب المتابعين المحللين لميديا ما بعد القنفوذ , كما تزجنا زجرا ورضا بدائرة الاتهام بفرجارنا الخاص , فيما تلفنا الدهشة والعيون من حولنا نظرات وتقيمات الاستغراب ,الامتعاض والرفض وحتى الاستهجان المستريب ,لأننا نقدم لهم عبر ضخ فج صورا جد شائهة من ألبومنا الخاطيء بعد أن توكلنا ترويجها على عجلة السبق وبعشوائية المرسل اللاواعي وعبر مصادرنا الموثوقة كأخبار عاجلة وكليبات حصرية .. لقد منحنا العدو والمحايد والداعم صورا وأدلة محفزة على السخرية أخشى إن تمادينا في عرضها أن نصحو على يباس وجوهنا وتبخر ماءها )) .......



->إقراء المزيد...

0 التعليقات:

إرسال تعليق

متواجدون

"LibyaTube"

Loading...

نصير شمه - مقطوعة العصفور الطائر

قصور مصراتة

art